استمرار أزمة الحقول تهبط بإنتاج ليبيا النفطي لمستوى قياسي
Horse-300x100.png
M1_300x250.png

استمرار أزمة الحقول تهبط بإنتاج ليبيا النفطي لمستوى قياسي

هبط إنتاج ليبيا من النفط لمستوى قياسي جديد، تقريباً 97.5 ألف برميل يومياً، مع استمرار أزمة اغلاق الحقول النفطية وخطوط الإمدادات منذ شهر كانون الثاني الماضي.

وفي بيان لها، قالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية المشرف على انتاج و بيع النفط الليبي رسمياً في بيان لها إن البلاد فقدت منذ 17 يناير الماضي، إنتاج 1.12 مليون برميل نفط يوميا، بنسبة تراجع بلغت 92 بالمئة من الإنتاج.

وفي 17 يناير، أغلق بعض موالون لخليفة حفتر ميناء الزويتينة (شرق)؛ بدعوى أن أموال بيع النفط تستخدمها حكومة "الوفاق الوطني" المعترف بها دوليا، قبل أن يقفلوا لاحقا موانئ وحقول نفط أخرى.

اقرأ أيضاً: النفط والغاز في ليبيا, أرقام وحقائق

وتشرف قوات حفتر على تأمين الحقول والموانئ النفطية في المنطقة الوسطى (الهلال النفطي)، وميناء الحريقة النفطي بمدينة طبرق قرب الحدود المصرية، فيما تدير تلك المنشآت مؤسسة النفط التابعة لحكومة الوفاق.

وذكرت المؤسسة أن إجمالي الخسائر التراكمية بلغت حتى 11 مارس/آذار الجاري، 3 مليارات دولار، تمثل فاقدا تراكميا للإنتاج تجاوز حجمه 54.7 مليون برميل من النفط.

وأضافت : تعبر المؤسسة عن قلقها من نقص في الوقود خلال الأيام القادمة، بعد فقدان الإنتاج المحلي وإيقاف عمل مصفاة الزاوية، ونقص التمويل الحكومي لاستيراد كميات كافية من الوقود لتلبية الاحتياجات الأساسية للمواطنين. وبلغ إنتاج ليبيا في ديسمبر/كانون أول الماضي 1.15 مليون برميل يوميا، بحسب منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

اقرأ أيضاً: الذهب الأسود في ليبيا .. الثروه والثورة، كواليس الذهب الأسود وصراعات خفيه!

وتشن قوات حفتر منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوما للسيطرة على طرابلس، مقر الحكومة الشرعية؛ ما أجهض جهودا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين.

  تابعوا منصاتنا على جميع وسائل التواصل الاجتماعي لتبقوا على اطلاع بكل جديد

  • Facebook Social Icon
  • Twitter
  • YouTube
  • LinkedIn Social Icon
  • Instagram

© 2020 oilgastoday.com All Rights Reserved Oil Gas Today