تباين في سعر النفط مع آمال يشوبها الحذر قبيل محادثات التجارة الصينية الأميركية


لوحظ تباين في سعر النفط وسط آمال يشوبها الحذر من طرف المتعاملين بحدوث تعاف بعد الخسائر الأسبوع الفائت في حال تم إحراز تقدم في المحادثات بين الولايات المتحدة والصين لإنهاء الحرب التجارية الدائرة، بالتزامن مع التباطؤ الااقتصادي العالمي الذي يضغط بدوره على الطلب المستقبلي على الخام.

وتراجعت عقود خام برنت الآجلة 1 سنت إلى 58.36 دولار للبرميل، بينما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 4 سنت إلى 52.85 دولار للبرميل.

وخلص العقدان الأسبوع الفائت على انخفاض بأكثر من 5% بعد بيانات مخيبة لقطاعي الصناعة في الصين والولايات المتحدة إذ سبب الخلاف الدائر بين أكبر دولتين اقتصاديتين في العالم ضررا بالنمو العالمي وزيادة أخطار حدوث ركود.

ومن المزمع اجتماع مسؤولين من أمريكا والصين في العاصمة واشنطن يومي 10 و11 من أكتوبر في محاولة أخرى للتوصل لحل بين البلدين.

وعلى الجانب الآخر، فإن عودة السعودية للإنتاج بشكل أسرع من المتوقع بعد الهجوم على منشأتي خريص وبقيق في 14 سبتمبر أيلول دفع بأسعار النفط إلى الهبوط رغم استمرار الاضطرابات في الشرق الأوسط.

كما أن الاحتجاجات المناهضة للحكومة في العراق، ثاني أكبر بلد منتج في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، تمثل أكبر تحد قد يعيقها عن ممارسة استثمارتها في الصناعة النفطية.

وصرح المدير المعني بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمجموعة أوراسيا أيهم كامل بأن صادرات النفط العراقية من مرافئ البصرة والتي تبلغ 3.43 مليون برميل يوميا قد تتوقف إذا ما استمرت حالة عدم الاستقرار في المنطقة لأسابيع.

يذكر بأن سعر خام برنت الحالي منخفض بما يقارب 23% عن ذروة عام 2019 عند 75.60 دولار التي تم تسجيلها في أبريل نيسان.

  تابعوا منصاتنا على جميع وسائل التواصل الاجتماعي لتبقوا على اطلاع بكل جديد

  • Twitter
  • Facebook Social Icon
  • LinkedIn Social Icon
  • oilgastoday telegram
  • YouTube

© 2020 oilgastoday.com All Rights Reserved Oil Gas Today