تصريحات في أوبك تؤكد ما تنبأ به بوتين بانتهاء العصر الذهبي للنفط الصخري الأمريكي



قالت وكالة "بلومبيرغ" نقلا عن مصادر في منظمة أوبك، أن وزراء النفط لدى المنظمة يرون أن "العصر الذهبي" لإنتاج النفط الصخري الأمريكي قد ولّى.

وترى منظمة البلدان المصدرة للبترول أن إنتاج النفط الصخري في أمريكا سيتباطأ في العام 2020 بالمقارنة مع الفترة الماضية.

وباعتقاد "بلومبيرغ" فإن خبراء سوق النفط يحتفظون بالتقييم ذاته، ويرجح محللو "Vitol Group" على وجه الخصوص أن ينمو إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة من ديسمبر/ كانون الأول من العام الحالي إلى ديسمبر في 2020 بمعدل 700 ألف برميل يوميا، مقارنة بارتفاع يصل إلى 1.1 مليون برميل ما بين نهاية العامين 2018 – 2019.

ووفقا لوكالة "بلومبيرغ" في الوقت نفسه، أنه بينما تعلن الشركات المستقلة بإنتاج الخام الصخري في الولايات المتحدة عن تخفيضات في الإنفاق، فمن المتوقع أن يواصل اللاعبون الأساسيون زيادة إنتاجهم.

تأتي هذه التصريحات لتوافق ما ذكره فلاديمير بوتين الرئيس الروسي في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني الفائت ضمن كلمة ألقاها أمام  منتدى الاستثمار "روسيا تنادي"، أن إنتاج النفط الصخري الأمريكي "وُضع على الرف"، مشددا إلى أن روسيا لن تلجأ إلى "الطرق الهمجية" التي يتم استخدامها في استخراج النفط الصخري.

  تابعوا منصاتنا على جميع وسائل التواصل الاجتماعي لتبقوا على اطلاع بكل جديد

  • Twitter
  • Facebook Social Icon
  • LinkedIn Social Icon
  • oilgastoday telegram
  • YouTube

© 2020 oilgastoday.com All Rights Reserved Oil Gas Today