شركة إكسون موبيل .. أرقام وحقائق

شركة إكسون موبيل .. أرقام وحقائق

تم التحديث: مارس 12


شركة إكسون موبيل هي شركة أمريكية متعددة الجنسيات للنفط والغاز يقع مقرها الرئيسي في تكساس. وتم تأسيسها في 30 نوفمبر 1999 بواسطة اندماج كلا من شركتي Exxon و Mobil (المعروفة سابقًا باسم Standard Oil Company).

تعد شركة إكسون موبيل واحدة من أكبر الشركات في العالم من حيث الإيرادات ، فكانت إكسون موبيل الشركة العاشرة الأكثر ربحية في قائمة فورتشن 500 في عام 2017.

واعتبارًا من 2018 ، احتلت الشركة المرتبة الثانية في ترتيب فورتشن 500 لأكبر الشركات في الولايات المتحدة حسب إجمالي الإيرادات. أما عام 2019 فحلت في المركز السادس ضمن شركات النفط العالمية حسب الإيرادات، إذ بلغ مجمل إيراداتها لعام 2019 حوالي 275 مليار دولار أمريكي.

ووفقًا لـ Fortune Global 500 ، فقد كانت ExxonMobil ثاني أكبر شركة ، وأكبر شركة نفط في الولايات المتحدة بحلول عام 2017. وتنتج حوالي 3 ٪ من النفط في العالم وحوالي 2 ٪ من الطاقة في العالم.

توظف شركة إكسون موبيل أكثر من 82000 شخص في جميع أنحاء العالم، مع ما يقرب من 4000 موظف في المقر و27000 شخص في هيوستن.

ينقسم عمل ExxonMobil وظيفيًا إلى عدة فئات تشغيل:

ماهي نشاطات شركة اكسون موبيل؟


  1. التنقيب عن النفط (عمليات التنقيب عن النفط والاستخراج والشحن وعمليات البيع بالجملة)

  2. التكرير ومصافي النفط

  3. عمليات البيع بالتجزئة والتسويق

  4. قسم الكيماويات


إضافة لذلك فإن لدى الشركة أيضًا العديد من الأقسام الفرعية ، مثل الفحم والمعادن ، القائمة بذاتها. وتمتلك أيضًا مئات الشركات الفرعية الأصغر مثل Imperial Oil Limited (بملكية 69.6٪) في كندا ، وشركة الشحن البحري SeaRiver Maritime

تعرضت ExxonMobil لانتقادات بسبب بطئها في الاستجابة لجهود التنظيف بعد تسرب نفط Exxon Valdez عام 1989 في ألاسكا ، والذي يُعتبر أحد أسوأ تسربات النفط في العالم من حيث الأضرار التي لحقت بالبيئة.

كما يتم إتهامها من قبل هيئات علمية كبرى بأنها تشن حملة معلومات مغلوطة بهدف خلق بلبلة حول موضوع الاحترار العالمي

شعار شركة إكسون موبيل

  تابعوا منصاتنا على جميع وسائل التواصل الاجتماعي لتبقوا على اطلاع بكل جديد

  • Twitter
  • Facebook Social Icon
  • LinkedIn Social Icon
  • oilgastoday telegram
  • YouTube

© 2020 oilgastoday.com All Rights Reserved Oil Gas Today