صندوق النقد: لتحقيق توازنها المالي تحتاج إيران أن يكون سعر برميل النفط 195 دولارا



وفق تقديرات صندوق النقد الدولي ذُكر بأن إيران تحتاج لأن يكون سعر برميل النفط 194.6 دولارا من أجل تحقيق توازن في ميزانية العام القادم.

ويوم الجمعة الماضي، بلغ خام برنت عند إغلاق التعاملات بأكثر قليلا من 62 دولارا للبرميل.

ورجح صندوق النقد أن يبلغ عجز الموازنة ما مقداره 4.5 بالمئة، وأعلى من 5 بالمئة العام القادم. كما رجح أن يتقلص نمو الاقتصاد بنسبة 9.5 بالمئة هذا العام بسبب العقوبات الأميركية.

وانخفضت صادرات إيران من النفط (وهي عضو أساسي في منظمة أوبك) بأكثر من 80 بالمئة منذ أن قررت الولايات المتحدة إعادة فرض عقوبات على قطاع الطاقة.

وقال مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي جهاد أزعور لوكالة رويترز "بحسب تقديرنا فإن العقوبات التي فرضت العام الماضي وتم تشديدها هذا العام، لن يكون لها أثر إضافي العام القادم".

وتنوي الولايات المتحدة فرض عقوبات جديدة على إيران، وقال ستيفن منوتشين وزير الخزانة أمس الاثنين أن بلاده ستزيد من الضغوط الاقتصادية على طهران نتيجة برنامجها النووي. لكنه لم يدلي بأية تفاصيل عن الخطوات الجديدة التي سيتم اتخاذها.

  تابعوا منصاتنا على جميع وسائل التواصل الاجتماعي لتبقوا على اطلاع بكل جديد

  • Twitter
  • Facebook Social Icon
  • LinkedIn Social Icon
  • oilgastoday telegram
  • YouTube

© 2020 oilgastoday.com All Rights Reserved Oil Gas Today